أعربت ثلاثة بنوك نرويجية عن نيتها تقديم القروض حسب الشريعة الإسلامية لعملائها المسلمين وكذلك للراغبين في التعامل بهذا النظام.

ويقول توماس ميدتيد من بنك – د ن ب- النرويجي حسب ما نقلته أخبار (تي في 2) بأنه من المحتمل أن تصبح القروض الإسلامية حقيقة في خلال العامين القادمين.

أما توماس سيفانج – رئيس قسم المعلومات ببنك نورديا فقد قال بأن نقص الطلب على هذا النوع من القروض هو ما جعلنا لا نفكر في التعامل به، ولكنه لا يجد مانعاً من أن يناقش هذا النوع من القروض في جدول أعمال البنك.

 

طالع أيضاً:-

دعوة من أساتذة دنماركيين لتطبيق بعض نصوص الشريعة الإسلامية

نقابة المحامين الدنماركية: لا مانع من استخدام الشريعة الإسلامية

 

مواضيع ذات صلة