تبدأ السويد بتطبيق جملة من القوانين الجديدة اعتبارا من الأول من يناير كانون الثاني المقبل، من اهمها دمج مكاتب وكلاء الجمهور ضد التمييز العرقي والجنسي والعمري في مكتب واحد تحت مسمى مكتب وكيل الجمهور ضد التمييز
اعتبارا من يوم الخميس، أول ايام عام 2009، سيتم دمج عدد من السلطات التي تهدف الى الوقاية من المخاطر تحت مظلة اسمها ”سلطة حماية واعداد المجتمع”. وستجمع هذه السلطة جميع العاملين في مكتب الدولة للانقاذ من المخاطر، سلطة الدفاع النفسي، وسلطة انقاذ ضحايا الكوارث.
وللسويديين الذين يعيشون في دول اخرى، سيكون باستطاعتهم منذ بداية العام المقبل الحصول على بطاقة خاصة لتسهيل عملية مشاركتهم في الانتخابات البلدية و البرلمانية في السويد، بالاضافة الى تسهيلات تسمح لهم باطالة مدة تأجيرهم لمنازلهم المستأجرة.
ولأجل الحد من عمليات الاحتيال على الدولة والحصول على أموال غير مستحقة من سلطات الدولة المختلفة، سيتم ربط مصلحة الهجرة، ومكتب التأمين فورساكرنجزكاسان، وصناديق التأمين ضد البطالة ومكاتب الصحة الجتماعية سوسيالن في جميع انحاء السويد بشبكة الكترونية واحدة تسجل بها جميع المعلومات عن مستلمي أموال الخدمات والتأمين.

مواضيع ذات صلة